Connect with us

توجهات التجارة الإلكترونية في 2020: هل شركتك مستعدة؟

2020 Ecommerce Trends

التجارة الإلكترونية

توجهات التجارة الإلكترونية في 2020: هل شركتك مستعدة؟

يتغير العالم الذي نعيش فيه عاماً بعد عام وهذا الأمر تجده تحديداً في عالم الأعمال. منذ فترة ليست بعيد كانت التجارة الإلكترونية مجرد أمر ابتكار غير ضروري ولكنها اليوم تطورت لتصبح من الركائز الأساسية في قطاع التجزئة وتؤثر على قرارات الشركات حول العالم. ولا تقتصر الاستفادة من التجارة الإلكترونية على الشركات الكبرى والعالمية فقط، بل مهدت الطريق لمئات الآلاف من الرواد الطامحين ليبدؤوا أعمالهم الخاصة ويحققوا النجاح.

على الرغم من أن التغيير يفتح عالماً جديداً من الفرص، فإن المجال الذي يتطور بسرعة مثل التجارة الإلكترونية صعب أن تحقق النجاح فيه إن لم تكن قادرة على مواكبة كل التوجهات الحديثة.

نسلط الضوء هذا الأسبوع على أبرز التوجهات في قطاع التجارة الإلكترونية في 2020. إن كنت تريد أن تحقق شركة النجاح في 2020 وما بعدها، فهذا المقال لك!

1. الشراء عبر الهواتف الذكية سيستمر بالنمو

الشراء عبر الهواتف الذكية سيستمر بالنمو

سيخبرك أي شخص يمتلك خبرة في عالم الأعمال على الانترنت أنه من الضروري أن يكون موقعك الإلكتروني يتناسب مع الهواتف الذكية، وهذا الأمر ينطبق أيضاً على العام 2020. أما الأمر الذي سيتغير هو سلوك المستهلك حول التسوق عبر الهواتف، وتحديداً عندما يتعلق الأمر بعملية الدفع. لمدة طويلة، اعتقد الناس أنه على الرغم من ازدياد عدد الزوار لمواقع التجارة الإلكترونية عبر الهواتف الذكية، فإن ذلك كان يقتصر على البحث بشكل عام دون من القيام بعملية الشراء تحديداً.

ولكن مع انتشار عمليات الدفع عبر الهواتف الذكية وكونها باتت أكثر أماناً، فإن المتسوقين باتوا يشعرون بالراحة حيال قيامهم بعمليات الشراء من خلال هواتفهم وأجهزتهم المحمولة. كما أن هذه العملية أصبحت أسهل حيث تدعم المزيد من الأجهزة وجود المحافظ الرقمية بالإضافة إلى العديد من الطرق الأخرى التي تحفظ بيانات الدفع.

وفقاً لتقرير من Statista، فإنه من المتوقع أن تبلغ حصة الشراء عبر الهواتف الذكية من مجمل عمليات الشراء في التجارة الإلكترونية أكثر من 70% في 2020 وسوف تزيد إلى 72.9% في 2021. إن كنت تبحث عن استثمار طويل المدى في شركتك للتجارة الإلكترونية، فإن مواكبة احتياجات الهواتف الذكية بات أمر في غاية الضرورة.

2. الصفحات الرئيسية تفسح المجال لصفحات المنتجات

الصفحات الرئيسية تفسح المجال لصفحات المنتجات

تقليدياً، كانت الصفحة الرئيسية للموقع تعد “واجهة المحل” لشركة التجارة الإلكترونية. وبناء على ذلك، حرص القائمون على أعمال هذه المواقع من خلال صرف الكثير من الوقت والمال على ضمان توفير عنصر الجذب إلى الزوار الجدد. أما اليوم، فإن رواد الأعمال ينقلون تركيزهم ويحددون أولياتهم من خلال الصفحات الآخرى، والسبب في ذلك يعود إلى محاولة التفكير مثل الزبون المحتمل.

عندما يرغب الزبون عبر الانترنت في إيجاد شيئاً ما عبر الانترنت (سواء منتج أو معلومة)، فإنك ستجده في النهاية على صفحة داخلية مع مواصفات المنتج أو مقالات أو فيديوهات تتعلق بالبحث الذي أجراه. ومن جهة أخرى، فإن الأشخاص الذين ينتهي بهم الأمر على الصفحة الرئيسية للموقع هم أولئك الذين يبحثون بشكل مباشر عن اسم العلامة التجارية أو حتى من خلال كتابة رابط الموقع مباشرة. بكلمات أخرى، الصفحة الرئيسية يشاهدها عادة الأشخاص الذين يعرفون عن علامتك التجارية بالأساس، أما الصفحات الداخلية فهي التي يزورها معظم الزوار الجدد.

في العام 2020، سيكون من الضروري العمل أكثر على هذه الصفحات وإعادة تصميمها لتحويل الزوار إلى زبائن. سوف تحتاج أن تضمن توفير هذه الصفحات للمحتوى الذي يبحث عنه الأشخاص، والذي يسهل البحث فيه، والذي يجاوب على جميع الأسئلة المحتمة ويوفر خيارات بديلة حرصاً على استمرارية المستخدم في البحث عبر الموقع.

3. شرح المنتجات بالفيديو

شرح المنتجات بالفيديو

عند شراء شيء ما عبر الانترنت، يرغب الزبائن في معرفة أكثر قدر من المعلومات حول المنتج قبل شرائه. إلا أن مواقع التجارة الإلكترونية لا تسمح للمستخدمين تحديداً بفحص المنتج قبل قيامهم بعملية الشراء. لهذا تعد مواصفات المنتجات أمر في غاية الأهمية، ولكن المشكلة تبقى بأن الشرح بالكلمات لا يزال أمراً محدوداً ولا يفي بالغرض.

إن الزبائن اليوم (تحديداً الجيل الصاعد) يفضلون مشاهدة مواصفات المنتج بدلاً من القراءة عنها. وبحسب إحصائية حديثة من يوجوف، فإن حوالي 50% من المستهلكين يرغبون في مشاهدة فيديو قبل شراء المنتجات الإلكترونية، وأغراض المنزل، والبرامج والأدوات الإنتاجية. كما أن 27% من الذين شملهم الاستطلاغ قالوا أن هذا الأمر يشمل منتجات العناية الشخصية، وأجاب 35% أنهم يرغبون بمشاهدة فيديو قبل شراء الملابس وأدوات التجميل.

بالتالي، فإن كنت ترغب في التميز بأعمالك في 2020 والحرص على زيادة الزوار والزبائن إلى موقعك، فإنك تحتاج إلى الاستثمار في عمل محتوى فيديو يشرح المنتجات التي تعرضها.

4. البحث بالصوت

البحث بالصوت

باتت الهواتف الذكية اليوم شيئاً أساسياً من حياتنا وهي أمر في غاية الأهمية، وسوف تستمر في لعب دور كبير في تحسين محركات البحث والعروض. عندما قدمت شركة آبل سيري، بدت وكأنها مجرد أمر ترفيهي ولكنها دقة برامج التفاعل بالصوت في 2020 ستلعب دوراً كبيراً حيث بلغت دقة أليكسا من أمازون بالإضافة إلى جوجل أسيستانت أكثر من 95%.

بالنظر إلى 2016، فإن 20% فقط من عمليات البحث عبر الموبايل تمت من خلال الصوت، أما في 2020 فإن هذا الرقم من المتوقع أن ترتفع نسبته إلى 50%. وهذا الأمر لا يقتصر على الهواتف الذكية فحسب، فإن التقنيات الحديثة مثل جوجل هوم وأمازون إيكو تجبر المستخدمين على البحث فقط من خلال الصوت. ومع هذا التطور الدراماتيكي في البحث بالصوت فإنه من المتوقع أن ينتشر أكثر في السنوات القادمة، وحتى مستخدمي الحاسوب سيبحثون بالصوت بدلاً من الكتابة.

بناء على ذلك، فإن القائمين على أعمال التجارة الإلكتروني بحاجة إلى تعديل مواقعهم لتناسب الكلمات المفتاحية الطويلة (الأمر المتناسب مع البحث بالصوت) وعرض أنواع جديدة من المحتوى تناسب أنواع الأسئلة التي سوف تأتي من المستخدمين.

الخلاصة

ليس من الغريب أن الكثير من التوجهات القادمة في عالم التجارة الإلكترونية تؤثر عليها تقنيات حديثة بدلاً من مجرد سلوكيات المستهلكين. إن أهمية الهواتف الذكية ستجعلها تستمر في لعب دور كبير في جذب الزوار وتحويلهم إلى زبائن مع تحول قطاع التجارة الإلكترونية ليصبح أكثر راحة للاستخدام وأكثر جذباً وأكثر توفراً للجميع.

المصادر

Continue Reading
Dalia El Gammal

Sr.Marketing Specialist PAYFORT

Click to comment

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

More in التجارة الإلكترونية

To Top