تواصل معنا

سيكولوجية الشراء في التجارة الإلكترونية

سيكولوجية الشراء في التجارة الإلكترونية

التجارة الإلكترونية

سيكولوجية الشراء في التجارة الإلكترونية

عندما يتعلق الأمر بالتجارة الإلكترونية فإن تفهم ومعرفة سيكولوجية المتسوقين هي أفضل طريقة لتحسين حجم مبيعاتك على الانترنت. يمكننا استخدام ما نعرفه عن السيكولوجية لتحسين تفاعل المستخدمين ودفعهم إلى شراء السلع بشكل أسرع أو حتى شراء سلعة ليسوا واثقين من رغبتهم بها.

ومع الفائدة العظيمة التي يمكن اكتسابها من معرفة هذا العلم فإنه ليس من الغريب مشاهدة الكثير من الشركات تدرس سيكولوجية الشراء في الانترنت. وفي مقال هذا الأسبوع، سوف نسلط الضوء على كيفية استعمال هذه المعلومات لتحسين من موقعك للتجارة الإلكترونية.

تصميم صفحة السلع:

يأتي في بداية قرار الاستعداد إلى الدفع هو الرغبة في شراء السلع أم لا، وفي هذه المرحلة يمكنك أن تبدأ بالتأثير على المستهلكين. معظم المستهلكين يقومون بخيار الشراء في أول 90 ثانية من رؤية المنتج، وهذا يعني أنك لا تملك الكثير من الوقت ولكن هناك بعض الطرق المجربة التي تأتي بنتائج جيدة لشد اهتمام المستهلكين.

عرض صور متعددة للمنتج    

Product_List_Icon

واحدة من أهم تحديات التجارة عبر الانترنت هي أنك لا تستطيع التفاعل بشكل حقيقي مع المنتج. ولكن يمكنك أن تتخطى هذا التحدي عن طريق توفير صور واضحة ومتنوعة ومتعددة للمنتج من زوايا مختلفة. تشهد مواقع التجارة الإلكترونية نمواً في مبيعاتها بنسبة 58% عندما تتوفر المزيد من الصور للمنتجات.

توفير فيديو 

  

ومن الطرق الأخرى الرائعة لتوفير شعور الراحة والاطمئنان للمستهلكين هي عن طريق عرض فيديو في المحتوى الذي يظهر المنتج على موقعك للتجارة الإلكترونية. وقد أظهرت الأبحاث بأن حوالي 50% من المستهلكين يثقون بالسلع بعد أن يشاهدوا فيديو مصور عنها وأن 45% من المستهلكين يفضلون العودة إلى موقع التجارة الإلكترونية في حال توفر الفيديوهات على السلع.

تصميم صفحة الدفع:

بعد أن يقوم المستهلكون بإضافة السلعة إلى سلة الشراء ومن ثم يتوجهون إلى صفحة الدفع فإن هذه فرصة أخرى متوفرة لك لتحفزهم على الشراء وذلك من خلال صفحة الدفع. توجد العديد من الأسباب لتخلي المستهلكين عن الشراء في آخر لحظة ولكن أكبر ثلاثة أسباب هي التكاليف المخبأة والتسجيل وطول عملية الدفع. وهنا نسلط الضوء على بعض الأمور التي تساعدك في تخفيف تأثير هذه الأمور الثلاثة على المستهلكين.

لا تقم بإخفاء أي من التكاليف 

  

عندما يقوم المستهلك بإضافة سلعة إلى سلة التجارة، فإنه يتوقع دفع المبلغ الذي يراه أمامه. تعد إضافة التكاليف فيما بعد وتحديدا عند عملية الدفع سبباً رئيسياً في قيام الناس بالتخلي عن الشراء لأنه يشعرون بأنه تم الاحتيال عليهم. فحاول أن لا تخفي أي من التكاليف قدر المستطاع وأخبر المستهلكين بالتكاليف كلها قبل التوجه إلى صفحة الدفع.

تجنب التسجيل 

  

نحن نعلم بأن أي موقع جيد للتجارة الإلكترونية يقوم بتسجيل بيانات المستهلكين، ولكن هناك وقت معين ومكان مناسب لجمع هذه البيانات. إن قام مستهلك بالتوجه إلى صفحة الدفع لا تطلب منه بأن يملأ صفحة ببياناته. فقط أطلب ما تحتاجه عنه من معلومات أساسية لإكمال عملية الشراء.

تبسيط عملية الدفع النهائية   

 

إن أي عملية شراء طويلة سوف تترك أثراً سلبياً شأنها شأن التسجيل في صفحة الدفع النهائية. إن الهدف من توجه المستهلكين إلى صفحة الشراء هي أن يقوموا بالدفع في خطوات بسيطة وقليلة. إن كل صفحة جديدة تظهر للمستهلك عند عملية الشراء قد تقلل من احتمالية اكماله الدفع ومن ثم يتخلى عن الشراء، فحاول أن تبقي المستهلك على صفحة واحدة عند عملية الشراء.

هل لديك أي نصائح تساعد على تحفيز المستهلكين في عملية الشراء؟ شاركنا إياها في خانة التعليقات أدناه وتابعنا على تويتر  لتحصل على أحدث المستجدات بخصوص عالم المدفوعات.

Continue Reading
Dalia El Gammal

Marketing Specialist PAYFORT

اضغط للتعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المزيد من التجارة الإلكترونية

بعض من مقالاتنا قد تعجبك ايضا:

الى الأعلى