تواصل معنا

رائد أعمال الشهر – مستر أوستا

رائد أعمال الشهر – مستر أوستا

شريكنا لهذا الشهر

رائد أعمال الشهر – مستر أوستا

 

نرحب بكم مرة أخرى في سلسلتنا الشهرية عن رواد الأعمال. نقوم كل شهر باختيار رائد أعمال متميز في المنطقة ليحدثنا عن كيفية الوصول إلى هذا القدر من النجاح في الشرق الأوسط.

 

نتحدث في هذا الأسبوع مع دنيا عثمان من مستر أوستا (mrUsta)، حيث تسلط الضوء على النمو الحاصل في قطاع الخدمات وكيفية توظيف الانترنت في تغيير طرق الوصول إلى الخدمات.

 

بداية، حديثنا عن نفسك بعض الشيء

 

اسمي هو دنيا عثمان وأنا الشريك المؤسس لمستر أوستا، وهو عبارة عن سوق إلكتروني للباحثين عن الخدمات المختلفة.

 

كان تخصصي الدراسي في الهندسة الكهربائية إلى أنني مفعمة بالتسويق وتطوير الأعمال، ولذلك اخترت أن أسلك هذا الطريق في مسيرتي. لقد بدأت أشغالي المهنية في نيوزلندا حيث عملت لأكثر من 6 سنوات قبل أن أنتقل إلى دولة الإمارات العربية المتحدة وأعمل مع شركة الهواتف النقالة نوكيا لمدة 5 سنوات.

 

ما الدافع وراء تأسيس متسر أوستا؟

وجدت أنه ولسوء الحظ من الصعب إيجاد منصة خاصة لتوفير الخدمات في الإمارات. وعندما انتقلت إلى شقة جديدة عانيت بعض الأمر في إيجاد موفر للخدمات بشكل سلس وسريع.

 

وفي المنطقة، فإن فكرة البحث عن أمر ما على الانترنت تعد أمرا جديدا. وكان التحدي هو إدخال هذا الحل الرائع إلى المنطقة، بشكل ناجح ومناسب للسوق المحلي، خصيصاً مع الأخذ بالحسبان كمية مقدمي الخدمات المتوافرين في الأساس ولكن ليس على الانترنت. وقد كان هذا هو الحافز وراء تأسيس مستر أوستا.

ما حجم الشريحة التي تستهدفونها؟

لماذا الناس بحاجة إلى مستر أوستا؟

كما ذكرت آنفا، فإن كل الوافدين في دولة الإمارات بحاجة إلى خدمات أوستا، سواء كانت لطلب أعمال ميكانيكية أو تنظيفية أو أعمال نقل. إذا نحن نستهدف جميع الوافدين في الدولة بالإضافة إلى نيتنا بالتوسع إلى باقي دول المنطقة فيما بعد.

 

بالاعتماد على مستر أوستا يصبح إيجاد “أوستا” أمراً سهلاً. سواء كنت تستعمل هواتف أندرويد أو آيفون، أو تعتمد على متصفح الانترنت كذلك، فكل ما عليك فعله هو تحديد الخدمة المطلوبة والانتظار حتى يجيبك التطبيق بالكلفة والعروض المتوفرة. فالتطبيق إذاً يوفر عليك الاتصال بالأصدقاء أو البحث مطولا حتى تجد من يقدم لك الخدمة اللازمة. كما يوفر الموقع تقييمات من المستخدمين السابقين، الأمر الذي يسهل عليك عملية اختيار المقدم المناسب للخدمة. وهذا هو جل ما في الأمر، ولا تترتب عليك أي رسوم إضافية.

 

هذا ويتوفر أكثر من 100 ألف مقدم للخدمات من الشركات الصغيرة والمتوسطة في الإمارات، ونحن نملك حوالي 5000 من هذه الشركات على قائمة عملائنا وأي منها قد تكون الشركة التي تقع تحت اختيارك.

mrUsta Dunia Othman

 

كيف تغير شركتكم قطاع طلب الخدمات عبر الانترنت؟

لا يزال هذا القطاع في المنطقة في طور النمو (عمره أقل من 4 سنوات) ولذلك كلنا نعتبر الرائدين في هذا المجال والمطورين الأساسيين له. وبالنظر إلى توجهات هذا السوق فأولها السيارات والعقارات، ومن ثم الأدوات المستعملة ومؤخراً بدأت تظهر على الساحة مواقع خدمات المطاعم والطلبيات.

 

الموجة الكبرى التي تليها هي قطاع الخدمات. ويعد الفرق الأساسي بين هذه الأسواء هو النطاق الواسع من موفري الخدمات في المنطقة، ليس فقط من ناحية نوع الخدمات بل من ناحية كيفيات توظيف التقنية بالإضافة إلى طرق القيام بالأعمال وإدارتها.

 

ما نقوم به في مستر أوستا هو تأكيد أننا نلبي الاحتياجات الأساسية للسوق المحلي (من وجهة نظر أوستا ووجهة نظر العميل). لقد قدمنا العديد من الخدمات لعالم الانترنت ووصلناهم بزبائن لم يكونوا ليتواصلوا معاً بالاعتماد على الطرق التقليدية. نحن نؤكد أن السوق لا يضم شركات كبرى فحسب بل أيضاً شركات أصغر حجماً، وهي تقوم بأعمال رائعة ولكن في العادة لا تسنح لها الفرصة بالنجاح.

 

 

بماذا تتميز مستر أوستا عن غيرها من الشركات العاملة في نفس المجال في المنطقة وخصيصاً في مصر؟

 

على الرغم من أنك الفكرة هي في غالب الأحيان ذاتها، إلا أن طريقة تقديم العمل وتوفير الخدمات مختلف بشكل ملحوظ.

 

مستر أوستا هو سوق مفتوح. فنحن لا نعمل أو نلعب دور وسيط، بل نريد أن يتواصل الزبون مع مقدم الخدمات بشكل مباشر ليتناقشوا على ما يناسب كلا الطرفين. نحن لا نلزم أحداً بأسعار معينة أو نفرض على الزبون بأن يختار من قائمة مصغرة. كل ما نقوم به هو النصح والإرشاد ولكن أساس عملنا هو أننا سوق مفتوح.

 

كما أن مستر أوستا لا تعمل على أساس العمولة. إذا فإن الأسعار التي يراها الزبائن هي الأسعار التي يحددها مقدمو الخدمات أنفسهم. وبالتالي لا توجد تكاليف أو فواتير مخفية في الفاتورة الأصلية. كل المعاملات تتم حالياً بين بشكل مباشر بين مقدم الخدمة والعميل، وهذا الأمر يمنع حدوث مشاكل بخصوص الدفع أو بخصوص الأعمال الغير منتهية أو الأعمال الإضافية، فكله يتم بالاتفاق.

 

خلافاً للمطاعم والعقارات والسيارات، فإن تكلفة الخدمات تختلف بحسب الشركة التي تقدم هذه الخدمات وبحسب نوع وحجم الخدمة. مستر أوستا تقوم بطلب تكلفة صغيرة من الشركات المقدمة الخدمات بناء على حجم الأعمال التي تقدمها لهم.

 

الاختلاف الآخر هو النطاق الواسع للخدمات الذي نغطيه. فنحن لا نركز على ما يتعلق بالمنزل والنقل فحسب، بل إن مستر أوستا تغطي أكثر من 350 فئة خدمية متنوعة من دروس تعلم اللغات إلى التدريب الشخصي واعمال الصيانة وتأثيث المكاتب.

 

عادة ما يشتكي العاملين في هذا المجال من صعوبة إدارة الجانبين في السوق المفتوح، حيث عليك معالجة مشاكل جانب العرض وجانب الطلب في نفس الوقت. هل عانيتم من هذه المشاكل وكيف تعاملتم معها؟

هذا الأمر صحيح للغاية. فالعمل في سوق من جانبين هكذا يحتاج إلى خبرة في تحقيق الموازنة. فإن كان الطلب مرتفع لديك وليس لديك من عرض فإنك ستعاني والعكس صحيح كذلك.

 

ما قمنا به هو إطلاق مستر أوستا دون أن يكون لدينا مقدمي خدمات على منصتنا، وإلى أن حققنا بعض النمو وجدنا أنه علينا تحقيق نوعاً من الموازنة. والآن لدينا فريقين منفصلين، فريق للعملاء والزبائن وفريق آخر لمقدمي الخدمات. هم يجتمعون معا ويعملون معا لتكون لهم لمسة مضافة على ما يحتاجه سوق العمل (العرض أو الطلب) وما نوع الخدمات المطلوبة.

 

بالتالي هم يعملون بسرعة لتغطية كل ما ينقص. ومن ثم نعلم ما الفئات التي تحتاج إلى المزيد من التركيز والدعم من ناحية الطلب وما الفئات التي تحتاج إلى دعم من ناحية العرض. لا يمكن لأي من الفريقين أن يعمل وحده ولذلك نحن نحفزهم على مشاركة مشاكلهم لتتم معالجتها بسرعة.

 

ما دور وسائل التواصل الاجتماعي في نمو أعمالكم؟

في هذا العصر والزمن لا يمكنك النجاح دون وسائل التواصل الاجتماعي إذا كنت تعمل على سوق الانترنت. وأكثر ما فادتنا به وسائل التواصل الاجتماعي هو بناء اسم علامتنا التجارية ونشر المعرفة بها.

 

جزء من استراتيجيتنا هو أن يكون لدينا تواجد قوي في المنطقة من أجل أن يعرف الناس علامتنا التجارية وأننا نوفر أفضل الخدمات من قبل أفضل مقدمي الخدمات. فلا شك أن التواصل الاجتماعي لعب دورا محورياً في طريقنا نحو تحقيق هذا الهدف.

 

ما هي نصيحتك لرواد الأعمال الجدد في المنطقة؟

أعتقد أنه عليك أن تكون صادقاً في تحديد سبب البدء في المشروع الريادي الخاص بك. معرفتك للأسباب الحقيقية والصحيحة ستساعدك على النجاح بلا شك.

 

سوف تواجه التحديات، وستمر بعقبات بشكل متواصل وسيتم اختبار قدرتك على الاستمرار بالريادة على مدى الطريق. ومع كل هذه المصاعب عليك أن يكون لديك جواب مقنع حول السبب وراء ما تفعله، لأن هذا الجواب هو الذي سيجعلك مستمراً بالشكل الصحيح في مواجهة كل هذه التحديات. الاتقان والعمل الجاد والمتواصل هو مفتاح النجاح.

 

كما أنه عليك أن تكون منفتحاً. أن تتقبل النصائح من الغير ومن الجميع (كن دائما مستعداً لهذا الأمر). فأنت لا تعرف من قد يقدم لك النصيحة التي ستأخذ بأعمالك إلى مضمار النجاح.

 

 

هل لديك أي سؤال لدنيا؟ يمكنك التواصل معها على تويتر من خلال صفحة @mrustacom. قم بمتابعة بيفورت على كل من فيسبوك، تويتر، ولينكد إن للبقاء على اطلاع بسلسلتنا الشهرية عن رواد الأعمال.

Continue Reading
اضغط للتعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المزيد من شريكنا لهذا الشهر

بعض من مقالاتنا قد تعجبك ايضا:

الى الأعلى